ما هي ستاتوس Status؟

 الإيثيريوم هي منصة للعقود الذكية حيث يمكن للمطورين بناء وعرض تطبيقاتهم اللامركزية التى لا تعتمد على أي شكل من أشكال السلطة المركزية. تتم استضافة هذه التطبيقات اللامركزية بواسطة عقد (nodes) الإيثيريوم.

 وحتى الآن, فقد شاهدنا العشرات من المشاريع والتطبيقات التى تم تطويرها وإطلاقها على شبكة الإيثيريوم. بداية من DAO حتى FirstBlood, Iconomi, Singular-DTV, Gnosis, Augur, Matchpool, والمزيد.    

 ومع ذلك, فإن أى متحمس لتقنية البلوكتشين يرغب فى التعامل مع كل هذه التطبيقات اللامركزية فإنه سيواجه صعوبة كبيرة. وهذا هو السبب الذى ظهرت من أجله Status!  وهى عميل لهواتف الأندرويد و iOS مبنية على تقنية الإيثيريوم ومخصصة لمستخدمي الإيثيريوم.

” يمكن لهاتفك المحمول من خلال Status أن يعمل فى وضع العميل الخفيف على شبكة الإيثيريوم ويمكنك من الوصول إلى النظام البيئى الكلي للإيثيريوم من أى مكان.”

 وعلى الرغم من أن كل هذه التطبيقات اللامركزية التى ذكرناها للتو هي تطبيقات مثيرة جدًا فى حد ذاتها إلا أنها ستصبح أكثر إثارة عندما تجتمع معًا لتكوين نظام بيئى. وهذا هو ما توفره Status واجهة المستخدم الرائدة التى يتمكن من خلالها كل مستخدم للهاتف المحمول من الوصول إلى كل التطبيقات اللامركزية فى مكان واحد.

 تدار Status من خلال الإيثيريوم مباشرة من هاتفك المحمول لتحول هاتفك إلى عقدة (node)  إيثيريوم مما يعنى بأنه يمكن القيام بكل عمليات تصحيح blocks من جانب العميل.

 تعمل Status  كمتصفح لتطبيقات الإيثيريوم اللامركزية وكتطبيق للمراسلة اللامركزية كذلك. يعمل النظام الذى يجمع بين التصفح والمراسلة على زيادة وصول المستخدم وزيادة حيازته والبقاء على إطلاع قدر الإمكان على بيانات الإيثيريوم الأساسية.    

 ” عندما نظر Carl & Jarrad إلى كيفية توفير تطبيق واسع النطاق للعميل. فقد نظرنا إلى بعض الأشياء مثل مكان تواجد الأشخاص والطريقة التى يستخدمون فيها أجهزتهم والوقت الذى يقضونه على أجهزة الحاسب الشخصية فى مقابل هواتفهم المحمولة – ففى عام 2014 كانت الإحصائيات تشير إلى قضاء وقت على الهاتف المحمول أكثر من أجهزة الحاسب الشخصية وثلث هذا الوقت يقضونه على تطبيقات المراسلة.”

 يسمح تطبيق المراسلة اللامركزية هذا للمستخدمين بإيجاد بعضهم على مستوى العالم والتعامل والتواصل مع بعضهم البعض دون أى قيود.

 وفيما يتعلق بجانب متصفح الإيثيريوم فإن Status  سيمكنها العمل على أى تطبيق لامركزي يعمل على Mist أو MetaMask. وحتى الآن فيوجد العديد من التطبيقات اللامركزية الموجودة على Status مثل uPort, Gnosis, Oasis Exchange, Ethlance, Aragon, Etherisc, Ujo.  ومع ذلك فإن Status هى مصدر منفتح بشكل كامل ويمكن لأي شخص وضع قائمة تطبيقاته اللامركزية كذلك.   

 بشكل عام, فإن مشروع Status هو مشروع مثير للغاية وهو الخطوة الأولى نحو تحقيق اللامركزية الكاملة فى كل جوانب استخدامنا للإنترنت مما يسمح للمستخدمين بالقيام بأنشطتهم “الرقمية” دون الحاجة إلى مغادرة النظام البيئى للإيثيريوم كما تحميهم من أن يكونوا عرضة لرسوم الوسطاء والإختراقات والرقابة وغيرها من الأمور التي أصبحت معتادة فى التطبيقات على الإنترنت ووسائل التواصل الإجتماعي.